في رسالة إلى الرئيس البيروفي: منظمة عدالة البريطانية تدين قرار منع السفيرة المتجولة بأمريكا اللاتينية من دخول البيرو

12-09-1

أدانت منظمة عدالة البريطانية قرار منع السفيرة الصحراوية المتجولة بأـمريكا اللاتينية  السيد خدجتو المخطار من دخول البيرو ، معربة عن قلقها إزاء ما حدث للدبلوماسية الصحراوية معتبرة هذا من  دوافع ومشاركة اللوبي المغربي في البيرو.

وأكدت المنظمة في رسالة التي وجهتها إلى الرئيس البيروفي السيد كوسنزكي أن “البيرو على ثقة من أن وزارة خارجية بلدها ستعمل وفقا للقانون الدولي والاتفاقات الدولية وأن بلدها قد وقَّع قانونا لحقوق الإنسان وأنه ينبغي بالتالي السماح له بالتمتع بحرية التنقل داخل إقليمه وأن يكون قادرا على الوفاء به مع الجدول الزمني المبرمج”.

كما أعربت منظمة عدالة البريطانية عن أدانتها لهذا التصرف الأرعن، معتبرة قرار منع السفيرة الصحراوية من دخول البيرو أكثر انتهاكا من المعاملات الأإنسانية التي يتعرض لها الشعب الصحراوي منذ أكثر  من 40 عاما على يد قوات الاحتلال المغربي في المدن المحتلة من الصحراء الغربية .

وأشارت الرسالة إلى أن السفيرة الصحراوية المتجولة  بأمريكا اللاتينية مهمتها تتمثل في نشر بكرامة القضية العادلة للشعب الصحراوي التي تساهم في تحقيق الجهود المبذولة لتحقيق ممارسة الإنسان الصحراوي لحقه في تقرير المصير.

(وكالة الأنباء الصحراوية)

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*