جبهة البوليساريو تعبر عن ارتياحها ازاء اجواء الثقة و التعاون التي جرت فيها القمة التشاركية الاوروافريقية ال5

02-12-5

عبر المكتب الدائم للامانة الوطنية لجبهة البوليساريو عن ارتياح الجبهة إزاء أجواء الثقة التي جرت فيها واستعداد كل أعضاء الاتحاد الإفريقي والاتحاد الأوروبي للعمل معاً من أجل تعزيز التعاون والشراكة بين الطرفين، و ذلك في بيان توج اجتماع المكتب اليوم السبت برئاسة رئيس الجمهورية السيد ابراهيم غالي.

و تلقى الاجتماع عرضاً مفصلاً عن قمة الشراكة الإفريقية الأوروبية التي عقدت بالعاصمة الإيفوارية أبيدجان، بمشاركة الجمهورية الصحراوية، يومي 29 و30 نوفمبر المنصرم.

وأكد المكتب في بيانه، بأن مشاركة الجمهورية الصحراوية، العضو المؤسس للاتحاد الإفريقي، هو نتيجة طبيعية لموقف الاتحاد الصارم وتشبثه بمبادئه وقانونه التأسيسي ومواقفه وقراراته، موضحا في هذا السياق أن هذه المشاركة تجسد فشلاً ذريعاً لمخططات ومغالطات دولة الاحتلال المغربي ومساعيها المتكررة للمساس من عضوية وحقوق دولة إفريقية داخل المنظمة القارية، وهو ما لقي رفضاً قاطعاً وبالإجماع من البلدان الإفريقية التي أظهرت بموقفها هذا تشبثها بوحدة وانسجام وتماسك الاتحاد الإفريقي.

كما تطرق المكتب إلى آخر تطورات جهود الأمم المتحدة لاستكمال تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية، خاصة على ضوء الأحاطة التي قدمها المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة، السيد هورست كوهلر، إلى مجلس الأمن الدولي يوم 22 نوفمبر المنصرم.

المكتب الدائم الذي حيا مجدداً صمود ومقاومة ونضالات جماهير شعبنا في الأرض المحتلة وجنوب المغرب والمواقع الجامعية، ذكر بضرورة العمل على إطلاق سراح المعتقلين السياسيين الصحراويين في السجون المغربية، وفي مقدمتهم معتقلو اقديم إيزيك الذين تعرضوا لمحاكمة صورية لا شرعية لها ولممارسات لا قانونية ولا أخلاقية اضطرتهم للدخول في إضرابات متواصلة عن الطعام.

وطالب المكتب الدائم من الأمم المتحدة بالتدخل العاجل لإنقاذ أرواح المعتقلين السياسيين الصحراويين المضربين عن الطعام ، محملاً دولة الاحتلال المغربي كامل المسؤولية عن وضعيتهم الحرجة وما قد يترتب عنها من تبعات.

(وكالة الأنباء الصحراوية)

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*