مجلس الوزراء يؤكد أن كل أسباب التوتر واللااستقرار في المنطقة تعود إلى ممارسة المملكة المغربية لاحتلال عسكري لا شرعي لأجزاء من تراب الجمهورية الصحراوية

12-01-3

أكد اليوم الخميس مجلس الوزراء أن كل أسباب التوتر واللااستقرار تعود إلى ممارسة المملكة المغربية لاحتلال عسكري لا شرعي لأجزاء من تراب الجمهورية الصحراوية .

ونبه مجلس الوزارء في بيان توج ادجتماعه اليوم تحت رئاسة الرئيس ابراهيم غالي إلى أن كل أسباب التوتر واللااستقرار في المنطقة إنما تعود إلى ممارسة المملكة المغربية لاحتلال عسكري لا شرعي لأجزاء من تراب الجمهورية الصحراوية.

 وأشار البيان في هذا الخصوص إلى أن فتح معبر في جدار الاحتلال العسكري على مستوى منطقة الكركرات هو عمل أحادي الجانب، يشكل خرقاً سافراً لاتفاق وقف إطلاق النار والاتفاقية العسكرية رقم 1،  مطالبا بهذا الخصوص من الأمم المتحدة بتحمل مسوؤلياتها لوضع حد لهذه الممارسات المغربية، العدوانية والاستفزازية، وبالتالي الإسراع في تصفية الاستعمار من آخر مستعمرة في إفريقيا، وتطبيق قراراتها بهذا الخصوص، بما فيها قرار مجلس الأمن الأخير، 2351.

(وكالة الأنباء الصحراوية)

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*