الحزب الشيوعي الفرنسي يجدد موقفه الداعم لكفاح الشعب الصحراوي

17-05-1

جدد اليوم الحزب الشيوعي الفرنسي موقفه الثابت الداعم لكفاح الشعب الصحراوي وحقه غير القابل للتصرف في تقرير المصير والاستقلال، و ذلك خلال استقبال الأمين العام لإتحاد الطلبة عضو الامانة الوطنية السيد مولاي محمد إبراهيم، من طرف كل من الامينة العامة لطلبة الحزب الشيوعي الفرنسي كاميل لايني و المكلف بالعلاقات الخارجية سيريل بينوا.

وفِي ذات السياق قدم عضو الامانة الوطنية عرضاً مفصلاً عن آخر تطورات القضية الصحراوية على مختلف الأصعدة، وأهم الاستحقاقات والمحطات الوطنية القادمة، كما جدد شكره للحزب الشيوعي الفرنسي على مواقفه التاريخية الداعمة لنضال الشعب الصحراوي.

السيدة كاميل لايني أكدت استعداد طلبة الحزب الشيوعي الفرنسي لمواصلة دعم القضية الصحراوية والتعريف بها في الأوساط الفرنسية، وعزم حزبها الاستمرار في تعزيز وتقوية علاقاته مع منظمة اتحاد الطلبة الصحراويين.

وفِي ذات الإطار أجرى الأمين العام لإتحاد الطلبة والوفد المرافق له، لقاء مع كل من عضو لجنة الخارجية بمركزية الحزب الشيوعي الفرنسي والمنتخبة بالمجلس المحلي لبلدية باريس السيدة رافييل بريمي، والسيد خوسي كوردون عضو اللجنة الخارجية للحزب المكلف بالشؤون الأوروبية.

و خلال اللقاء مع أعضاء لجنة الخارجية للحزب الشيوعي الفرنسي، تطرق عضو الامانة الوطنية الى الانتهاكات الخطيرة لحقوق الانسان الممنهجة التي يرتكبها الاحتلال المغربي ضد الصحراويين العزل بالمناطق المحتلة من الصحراء الغربية، والنهب الغير شرعي لثروات وموارد الشعب الصحراوي في خرق واضح للقانون الدولي والأوروبي خاصة بعد قرار محكمة العدل الأوروبية فبراير 2018 وقبل ذلك ديسمبر 2016.

للإشارة، يرافق عضو الامانة الوطنية كل من  أمين رابطة الطلبة والشباب الصحراويين بفرنسا ابراهيم محمد فاضل، و نائب أمين الرابطة المكلف بالإعلام رشيد لحبيب، كما أجرى يوم أمس لقاء مع ممثل جبهة البوليساريو بفرنسا أبي بشرايا البشير.

(وكالة الأنباء الصحراوية)

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*